وجبة رمضانية لا تحوجك للخروج من البيت..

وجبة رمضانية لا تحوجك للخروج من البيت.. "القراصة بالدمعة" مع التحلية

دمعة القراصة (الترا سودان)

في ظل جائحة كورونا، سيكون السودانيون هذه المرة وهم يستقبلون شهر رمضان، أكثر حرصًا على عدم الخروج من البيت، لكن في ذات الوقت لن يفوتوا الفرصة لإعداد أطباق رمضانية شهية، مستلهمين التنوع الكبير في المطبخ السوداني. لذا لا حاجة للخروج من البيت. إليك الحل لوجبة إفطار مميزة وسهلة التحضير.

لا يكاد أي بيت ينسى نصيبه من هذه الوجبة، ولطالمها اشتهاها كل من ذاق طعمها المميز

حلك لليوم الأول

القراصة بالدمعة أو "قراصة الدمعة" عمومًا، ودمعة الفراخ بشكل خاص، هي أحد الأطباق السودانية الخالصة، لا يكاد أي بيت ينسى نصيبه من هذه الوجبة، ولطالمها اشتهاها كل من ذاق طعمها المميز. 

اقرأ/ي أيضًا: القهوة السودانية "سيدة المزاج".. كيف يشرب السودانيون "الجبنة"؟

لماذا يحبها كل من تذوقها؟ لأنها تقدم مباشرة بعد التحضير، أي تقدم ساخنة، ولا يصلح معها الانتظار، عدا عن كونها سريعة التحضير بشكل قياسي. هل عجزت يومًا عن إكرام ضيوف حضروا لبيتك بشكل مفاجئ وفيهم من لم يتناول وجبة الإفطار؟

لا عليك دمعة القراصة ستتكفل بالأمر، ولن يكون لزامًا عليك أن تغيب عن ضيوفك الكثير من الوقت، لأن هذه "الأكلة" السودانية الخالصة وجدت خصيصًا لتنقذك في أوقاتك الحرجة.

سريعة وغاية في اللذة وسهلة التحضير دون أي عناء لاستجلاب مكونات إضافية من السوق، يكفي أن يكون لديك بالثلاجة قطع من الدجاج أو اللحم، وبعض طحين الخبز من القمح، وبعض بصلات وحبات من الطماطم وزيت.

الوصفة الكاملة لتحضير "قراصة الدمعة"

قراصة الدمعة يمكن إعدادها من جميع أنواع اللحوم والفراخ -دون اشتراط- فقط عليك القيام بتقطيع خمس بصلات حمراء متوسطة الحجم، إلى حلقات أو أي شكل يساعد في غليها على الزيت الحار، فكلما كان حجم تقطيع البصل صغيرًا كلما ساهم في تسبيك الطبخة وزيادة تماسك قوامها ولذتها.

ثم عليك بتقطيع ثلاث إلى خمس حبات من الطماطم، ويفضل أن تكون من الطماطم التي لن تستحمل مزيدًا من الوقت في التخزين بالثلاجة. نغسلها بشكل جيد ونقوم بتقطيعها ووضعها في الخلاط مضافًا إليها القليل من الماء، ثم خلطها لتشكل قوامًا متماسكًا.

بالنسبة لقطع الدجاج أو اللحم، بالإمكان استخدام دجاجة كاملة مقطعة إلى قطع صغيرة، أو استخدام الأجنحة أو الأفخاذ، أو أي قطع من بقية أنواع اللحم العادي مع عظامها.

اقرأ/ي أيضًا: معرض زهور الخريف الـ(25).. فوح الورود في الحديقة النباتية بـ"مقرن النيلين"

طريقة تحضير الدمعة

نقوم بتقطيع البصل إلى شرائح أو مكعبات صغيرة وناعمة كما أسلفنا، ويوضع البصل على إناء به كمية قليلة من الزيت ويقلب البصل علي النار الهادئة حتى بتغير لونه إلى لون يقارب اللون السمني، ثم نضيف إليه القليل من الثوم المفروم؛ نقطع الدجاج أو اللحم -يفضل إلى ثماني قطع- ونضعه على البصل المغلي حتى يستوي بشكل أسرع، ونصب عله كوبين من الماء الدافئ، ونرش الملح ونقطي الإناء.

نقوم بتقطيع الطماطم –ثلاث إلى خمس حبات- إلى مكعبات متوسطة الحجم أو أي طريقة تقطيع سهلة الخلط، ويتم خلط الطماطم بالخلاط مع القليل من الماء (كوب)، ويُصب الخليط علي البصل والفراخ وهما على النار، ونضيف ملعقتين من صلصة الطماطم الجاهزة، ونضع الفلفل الأخضر الحار "الشطة" وبقية البهارات من كسبرة وفلفل وغيرها، ويقلب الخليط على نار هادئة ثم يغطى لمدة نصف ساعة، حتى يتسبك ويتماسك قوامه، لتصبح لديك دمعة فراخ أو لحم جاهزة.

تحضير عجينة القراصة

نصب الماء –ثلاثة أكواب كبيرة من الماء الدافئ لكل أربعة أكواب كبيرة من الدقيق- ونحرك الخليط باستعمال المضرب حتى تختفى كل التكتلات ونرش ملعقة من الملح ونصف ملعقة من السكر، فهو يساعد على تسريع عملية التخمر، أما لو كنتم في حاجة لتقليل وقت هضم الوجبة فبالإمكان تلافي تخمير القراصة وخبزها وهي غير مختمرة، بهذه الطريقة ستظل القراصة في بطونكم لوقت أطول ولن تشعرون بالجوع سريعًا.

نضيف الخميرة ونضيف ملعقتين من الزبادي ونحرك الخليط حتى يمتزج تمامًا، ثم نقوم أخيرًا بإضافة "الباكنغ باودر" ونحركه قليلًا ثم نغطى العجين لخمس دقائق بالباكينغ باودر، و(20) دقيقة من غيره.

تمليح القراصة بالدمعة هو ببساطة وضع الدمعة (الصالونة) على القراصة (الخبز المنزلي) بطريقة منسقة ومتوازنة، بمعنى وضع الدمعة بين "طرقات" القراصة

تتم عملية خبز القراصة بما يسمى "العواسة" والعواسة هي طريقة محددة لإعداد الخبز المنزلي السوداني بطريقة مخصوصة، بحيث يقوم السودانيون باستعمال صاج دائري مخصص للعواسة، ويتم فرد العجين المعد للخبز بشكل دائري كما يمكن استخدام "طوة" كبيرة الحجم كبديل في حالة عدم توفر "الصاج".

 

بعد اكتمال عواسة آخر "طرقة" من القراصة، نقوم بتمليح الوجبة.

تمليح القراصة بالدمعة

وعملية تمليح القراصة بالدمعة هي ببساطة وضع الدمعة على القراصة (الخبز المنزلي) بطريقة منسقة ومتوازنة، بمعنى وضع الدمعة بين "طرقات" القراصة، ويختلف التمليح باختلاف نوع الملاح، فعند تمليح الدمعة يصب جزء بسيط من الملاح على الطبق ثم توضع طرقة واحدة من القراصة ثم ملاح وتليها طرقة فملاح وهكذا. وفي الأخير يكون سطح طبقة القراصة بالدمعة مملحًا بالكامل مع وضع قطعٍ كثيرة من اللحم أو الفراخ والقليل من "وش الحلة/الطبخة"، والذي يكون به طفح الزيت كما هو واضح في الصورة.

اقرأ/ي أيضًا: جبل مرة.. سحر الطبيعة والميثولوجيا الدينية في السودان

سلطة البصل والشطة

لن تضطر لصنع تحلية من مكونات أخرى مختلفة أو إضافية، تحليتك هي القراصة دون أي تكلف فقط مع إضافة السكر المسحون أو العسل مع السمن البلدي

لا تخلو صينية القراصة بالدمعة من طبقين جانبين لا يقلان أهمية عن الطبق الرئيسي، ألا وهما طبقي الشطة بالدكوة (زبدة الفول السوداني) واللذين يتم إعدادهما كما يلي:

  • يتم تقطيع/فرم/خلط الشطة الخضراء بالكمية المرغوبة.
  • يتم فرم ثلاثة قطع من التوم لزوم النكهة.
  • ملعقة خل أبيض.
  • اثنين ليمونة صغيرة أو واحدة كبيرة.
  • ملعقة شطة حمراء كبيرة "بدرة".
  • ملعقة ملح صغيرة.
  • ملعقتان كبيرتان من الدكوة "الفول السوداني المطحون"

يتم خلط المكونات جميعها مع بعض وعجنها حتى تتماسك وتتجانس، ومن الممكن وضعها في الخلاط وخلطها معًا، كما يمكن إضافة الفلفل الأخضر الحار للمكون لمن يحبون درجة سخونة عالية، أو الطماطم لمن يفضلها بسخونةٍ أخف وأقل. ويتم تقطيع شرائح البصل والليمون والملح كما هو موضح في الصورة.

 

التحلية أو الحلو

لا يمكن أن تكون ضيفًا في أحد البيوت السودانية، ومعزومًا لأحد وجبات القراصة، دون أن يلحق طبق قراصة الدمعة تحلية مكون من ذات القراصة لكن هذه المرة ستقدم بالسمن والسكر المسحون، كتحلية مكملة لهذه الوجبة الشهية. وهي سهلة الإعداد والتحضير.

  •  سحن ثلاث ملاعق سكر كبيرة.
  • تسيح ثلاثة ملاعق سمن "ويفضل أن يكون سمنًا بلديًا"
  • رش السكر المسحون "أو غير المسحون" علي "طرقة القراصة" المُعدة مُسبقًا وتوزيع السمن، كما هو موضح بالصورة:

كما يمكن إضافة بعض من عسل النحل الطبيعي، أو عسل السكر أو أي نوعٍ من أنواع العسل الطبيعي أو الجاهز ومن الممكن إضافة القشطة.

 

اقرأ/ي أيضًا:

سوداني يتكلم في المهد ومهدي منتظر بمصر.. التفكير السحري وكورونا

"البلايند ديت".. محاولات للتحليق في فضاءات حرة