ارتفاع أعداد ضحايا الأحداث بالجنينة إلى 125 قتيلًا

ارتفاع أعداد ضحايا الأحداث بالجنينة إلى 125 قتيلًا

(مواقع التواصل)

الترا سودان | فريق التحرير

قالت لجنة أطباء ولاية غرب دارفور، إن أحداث العنف التي اندلعت في ليلة السبت الثالث من نيسان/أبريل الجاري بمدينة الجنينة حاضرة الولاية، قد تواصلت لليوم الخامس على التوالي، وتواصل معها تسجيل أعداد جديدة من الضحايا.

سجلت لجنة الأطباء اليوم حصيلة جديدة من الضحايا، بلغت (38) قتيلًا و (17) جريحًا

وأعلنت اللجنة أنها سجلت اليوم حصيلة جديدة من الضحايا، بلغت (38) قتيلًا و (17) جريحًا، لترتفع الحصيلة الكلية منذ بداية الأحداث إلى (125) قتيلًا و (208) جريحًا. 

اقرأ/ي أيضًا: الإمام الصادق المهدي: الحبل الرابط بين التطبيع والتركيع والتقطيع

وأوضحت أن الجرحى والمصابين يتلقون الرعاية الطبية في مستشفى الجنينة التعليمي ومستشفى السلاح الطبي ومستوصف النسيم. 

وأكدت اللجنة بأن هذه الحصيلة تشمل فقط الحالات التي استطاعت الأطقم الطبية الوصول إليها أو وصلت إلى المستشفيات، مما يعني احتمالية وجود أعداد أخرى من الضحايا لم يشملها الحصر.

وأشارت في بيان لها اطلع "الترا سودان" على نسخة منه، إنها تبذل جهودًا في التواصل مع الجهات الحكومية المختصة لإيجاد حلول عاجلة للحالات التي تحتاج إلى تحويل أو إلى جراحات متخصصة يمكن إجراءها في الجنينة بواسطة أطباء زائرين. 

كما جددت نداءاتها للسلطات بضرورة تأمين المرافق الصحية وتأمين الوصول إلى مخازن الإمداد، وذلك بعد نفاد الكثير من أصناف الأدوية والمستهلكات وأخرى على وشك النفاد.

اقرأ/ي أيضًا

الموكب النسوي في الخرطوم.. حشد تاريخي رغم الاعتداءات والتحرشات

قضية الأوراق الثبوتية.. قلوب محطمة وأعين باكية