النيابة تعتزم ملاحقة سجين هارب وتتهم ثلاثة من رموز النظام بتهريبه

النيابة تعتزم ملاحقة سجين هارب وتتهم ثلاثة من رموز النظام بتهريبه

تعبيرية (Escape Room)

أكدت النيابة العامة أن نيابة مكافحة الفساد اتهمت النائب الأول الأسبق والقيادي في نظام المخلوع بكري حسن صالح، ومدير السجن السابق أبوعبيدة سليمان عوض، ومدير الشرطة الأسبق هاشم الحسين، بمساعدة المدان فهد عبدالواحد على الهروب من السجن المؤبد.

النيابة: بكري صالح وهاشم عثمان والمدير السابق للسجن تسلموا الإحالة للمحكمة 

وأعلنت النيابة العامة في بيان صحفي مساء الجمعة، أن بكري حسن صالح وهاشم عثمان وأبوعبيدة سليمان عوض؛ يواجهون اتهامات في البلاغ المقيد برقم(228) لعام 2019، والخاص بهروب المدان فهد عبدالواحد.

اقرأ/ي أيضًا: "عبد الرحيم خبير".. يحصد جائزة أفضل عالم آثار عربي لعام 2020

وأشار البيان إلى أن فهد عبدالواحد مدان في قضية مخدرات، وصدر الحكم في مواجهته بالسجن المؤبد وأودع السجن، وتابع البيان: "وجهت النيابة بإجراء استرداد للمتهم الهارب فهد عبدالواحد، ومخاطبة إدارة التعاون الدولي لتكثيف جهودها لاسترداد المدان".  

وذكرت النيابة العامة أنه تم إخطار المتهمين وتم تسليمهم صورة من القرار.

وأوضح البيان أنه سيتم  إحالة البلاغ للمحكمة عقب مهلة الأسبوع المحددة لتقديم الاستئناف مالم تصدر قرارات لاحقة من الجهات الاستئنافية الأعلى.

وشغل هاشم عثمان الذي كان مقربًا من المخلوع عمر البشير، منصب مدير عام قوات الشرطة ومدير مكتب رئيس الجمهورية، ويتهم بمساعدة المدان الهارب من السجن على الهروب.

كما تجري محاكمة بكري حسن صالح بتهمة الانقلاب العسكري ضمن رموز النظام البائد وأبرزهم المخلوع عمر البشير ونائبه الأسبق علي عثمان محمد طه وعبدالرحيم محمد حسين ونافع علي نافع.

وفي آب /أغسطس الماضي تمكنت لجنة إزالة التمكين ومحاربة الفساد واسترداد الأموال، من القبض على المدير العام لقوات الشرطة وحاكم ولاية الخرطوم الأسبق هاشم عثمان الحسين، بناءً على أمر قبض صادر من النيابة العامة لمخالفته المواد (13) و (14) من قانون تفكيك نظام الثلاثين من حزيران/ يونيو 1989، وإزالة التمكين لسنة 2019 تعديل 2020، المتعلقتان بأفعال الفساد.

اقرأ/ي أيضًا

توقيع اتفاق لمسارات الرعاة بمناطق سيطرة قوات الحلو

وفد من مجلس السيادة يزور مروي بعد انتشار وباء الحمى