البنك السوداني الفرنسي يعتمد العمل بالنظام المالي المزدوج

البنك السوداني الفرنسي يعتمد العمل بالنظام المالي المزدوج

البنك السوداني الفرنسي (مواقع التواصل)

الترا سودان | فريق التحرير

كشف رئيس مجلس إدارة البنك السوداني الفرنسي طه علي البشير، عن شروع البنك في إنفاذ قرار مجلس الوزراء (505) للعام 2020 اللجنة الفرعية للجهاز المصرفي، باعتماد العمل بالنظام المالي المزدوج "تقليدي وإسلامي" النافذة المزدوجة.

رئيس مجلس إدارة البنك:  قرار مجلس الوزراء باعتماد النظام المالي المزدوج يترتب عليه تغيير جذري في استراتيجية المصارف العاملة في البلاد

وقال طه، إن القرار يترتب عليه تغيير جذري في استراتيجية المصارف العاملة في البلاد وما تحتاجه من آليات ونظم وقوانين ولوائح تتواكب مع متطلبات التغيير، وذلك عبر إعداد مصفوفة لتطبيق النظام المزدوج، بحسب ما أوردت وكالة السودان للأنباء.

اقرأ/ي أيضًا: الحكومة تمول أدوية لصالح الإمدادات الطبية وتضع ثلاثة أسعار صرف

وأبان في الأجتماع العام العادي (53) والاجتماع فوق العادي للمساهمين للبنك السوداني الفرنسي الذي عقد اليوم بالبنك، أن المصارف بدأت في إعداد الاستراتيجيات.

وأضاف قائلًا: " شرعنا في البنك بإعداد دراسات لمنتجات وخدمات مصرفية تواكب التطور في المستقبل القريب"، مبينًا بأن البنك تحصل على رخصة إصدار بطاقة "فيزا" المصرفية والتعامل مع مراسلي المصارف الأجنبية لتسهيل التحويلات المصرفية.

وأشار طه إلى ارتفاع حجم الودائع والهوامش في السنة المالية المنتهية في كانون الأول/ديسمبر من العام الماضي بنسبة (46)% مقارنة بالعام الذي سبقه، إلى جانب ارتفاع حجم التمويل الممنوح بنسبة (44)%.

وقال طه إن البنك حقق أدنى نسبة تعثر للعمليات التمويلية في مقدمة البنوك لخفض النسبة إلى جانب تحقيق ارتفاع العائد على رأس المال من (12)% إلى (75)% إلى جانب ارتفاع كفاية رأس المال.

وأجاز الاجتماع تقارير هيئة الرقابة الشرعية والمستشار القانوني وتم انتخاب مجلس الإدارة للدورة المقبلة، ووافقت الجمعية العمومية للبنك السوداني الفرنسي على زيادة رفع رأسمال البنك الاسمي إلى ثلاثة مليار جنيه في الاجتماع.

اقرأ/ي أيضًا

انخفاض حجم التداول بسوق الأوراق المالية بنسبة 57%

السودان في عتبة "نقطة القرار" في مبادرة "هيبك".. ما هي الشروط؟