وزير الإعلام يهنئ الصحفيين بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة

وزير الإعلام يهنئ الصحفيين بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة

تعبيرية (Hiruka)

الترا سودان | فريق التحرير

هنأ وزير الثقافة والإعلام حمزة بلول، الصحفيين والإعلاميين بالبلاد بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة الذي يصادف يوم غدٍ الإثنين الثالث من أيار/مايو الجاري، والذي يأتي تحت شعار: "تمليك المعلومات كمنفعة عامة".

ثمن الوزير جهود الصحفيين في تعزيز المواطنة ونشر ثقافة السلام ونبذ العنف وترسيخ الديمقراطية والعدالة

وثمن الوزير في بيان له اليوم، جهود الصحفيين في تعزيز المواطنة ونشر ثقافة السلام ونبذ العنف وترسيخ الديمقراطية والعدالة، وعبر عن تقديره لالتزامهم بقضايا الوطن وأولويات الحكومة الانتقالية الخمس المتمثلة في: "بناء السلام – والديمقراطية – العلاقات الخارجية – الأمن"، إلى جانب المحاور الاقتصادية والاجتماعية.

اقرأ/ي أيضًا: حمدوك يعيِّن مني أركو مناوي حاكمًا لإقليم دارفور

وأضاف البيان: "ونثمن مرة أخرى جهود كل الإعلاميين بكافة مواقعهم للدور الإيجابي المتواصل في عملية التوعية بجائحة كورونا، وتمليك المواطنين المعلومات بهدف الحفاظ على الصحة العامة".

وزير الثقافة والإعلام، حمزة بلول
وزير الثقافة والإعلام، حمزة بلول

وذكر البيان أن شعار اليوم العالمي لحرية الصحافة هذا العام جاء بعنوان "تمليك المعلومات كمنفعة عامة"، مما يلزم تعميق الدور الهام الذي تلعبه الصحافة والإعلام عمومًا في مكافحة هذه الجائحة بتعزيز الوعي.

اقرأ/ي أيضًا: تجمع المهنيين: عودة النظام البائد إلى المشهد بدأت بتجمعات الساحة

وقال البيان إن أزمة جائحة كورونا وضعت الصحفيين والصحافة وكافة وسائل الإعلام في تحدٍ يتعلق بتمليك المعلومات من خلال إصدار البيانات والإحصائيات المتعلقة بالأوضاع الصحية، وتحديد حالات الإصابات والوفيات وغيرها من المعلومات، بعيدًا عن المعلومات المضللة.

تمنى الوزير للصحافة وكافة الأجهزة الإعلامية أن تجعل وسائطها منابر للرسالة الهادفة

وختم البيان بتجديد وزارة الثقافة والإعلام التهنئة بهذه المناسبة، متمنيًا للصحافة وكافة الأجهزة الإعلامية أن تجعل وسائطها منابر للرسالة الهادفة والمعلومات التي تخدم الصالح العام، خاصة في هذه المرحلة الحرجة من تاريخ وطننا الحبيب، على حد قوله.

اقرأ/ي أيضًا

الخارجية السودانية تعرب عن قلقها إزاء تطورات الأوضاع بالأراضي الفلسطينية

سكك حديد السودان.. بين هيمنة القطاع الخاص وغياب الإرادة الحكومية