توقيع الاتفاق السياسي من داخل القصر الجمهوري

توقيع الاتفاق السياسي من داخل القصر الجمهوري

الاتفاق السياسي (سونا)

الترا سودان | فريق التحرير

تم توقيع الاتفاق السياسي بين د. عبدالله حمدوك وقائد الجيش عبدالفتاح البرهان ظهر اليوم بالقصر الجمهوري، وتضمن الاتفاق 14 بندًا، وبالتوقيع عليه يُلغى قرار البرهان بإعفاء حمدوك من منصب رئيس مجلس الوزراء الانتقالي.

حمدوك: عندما قبلت التكليف برئاسة مجلس الوزراء كنت أعلم أن الطريق ليس مفروشًا بالورد وصعب ومحفوف بالمخاطر

وقال حمدوك في خطابه أن التوقيع على هذا الاتفاق يفتح الباب واسعًا لمعالجة كل قضايا الانتقال الديمقراطي، وأنه يحقن دماء الشعب السوداني ويوفر طاقات الشباب للبناء والتعمير.

اقرأ/ي أيضًا: محطة جاكسون ضمن نقاط التجمع في مليونية "زلزال الشعب"

وأكد البرهان أن الاتفاق اليوم يؤسس لمرحلة انتقالية حقيقية ويعد واحدًا من خطوط الدفاع عن الثورة السودانية المجيدة.

وقد كان الاتفاق بحضور كل من الفريق أول محمد حمدان دقلو نائب رئيس المجلس، وأعضاء مجلس السيادة والقوى السياسية بالقصر الجمهوري.

اقرأ/ي أيضًا

الأمم المتحدة قلقة من تحركات البرهان "الأحادية" وتحذّر من التصدي للاحتجاجات

الأمم المتحدة تدين قتل المتظاهرين السلميين في السودان