استمرار إغلاق الموانئ.. ومسؤول يحذر من تعطل الرافعات الجسرية

استمرار إغلاق الموانئ.. ومسؤول يحذر من تعطل الرافعات الجسرية

(ميناء بورتسودان)

لاتزال إغلاقات الموانئ تؤثر على حركة انسياب حركة الشاحنات بين الميناء الرئيسي ومدن ومناطق البلاد فيما حذر مسؤول من هيئة الموانئ البحرية من استمرار الاحتجاجات قد يعطل الرافعات الجسرية التي دخلت الخدمة بصيانة بلغت (61) مليون يورو العام الماضي.

تخسر الخزانة العامة يوميًا (250) ألف يورو جراء إغلاق ميناء الحاويات بميناء بورتسودان

ويغلق أنصار رئيس العموديات المستقلة لنظارات البجا "محمد الأمين ترك" الطرق الرئيسية والموانئ في بورتسودان منذ أسبوعين ويطالب ترك بإقالة حكومة عبد الله حمدوك وإلغاء مسار الشرق في اتفاق السلام.

اقرأ/ي أيضًا: معلمون بولاية الجزيرة لـ"الترا سودان": مخاوف من ضياع "وقت الطالب والمعلم"

والأسبوع الماضي تمكن وفد حكومي برئاسة عضو مجلس السيادة الانتقالي الفريق ركن شمس الدين الكباشي ووزراء الطاقة والخارجية والنقل تمكن من إقناع ترك بإنهاء الاحتجاجات في ميناء بشائر المخصص للصادرات النفطية.

وذكر مدير الميناء الشمالي بهيئة الموانئ البحرية "جمال مبارك" في تصريحات لـ"الترا سودان" أنه جراء إغلاق الموانئ شرق السودان خسرت الخزانة العامة نحو (250) ألف يورو يوميًا من الرسوم التي تفرضها على السلع الواردة عبر الموانئ وهو ما قد يؤدي إلى خسارة البلاد نحو ثمانية إلى تسعة مليون يورو في الشهر من ميناء "الحاويات".

وقال مبارك إن المحتجين اغلقوا الميناء الجنوبي "الحاويات" ومربط 16 المخصص لاستيراد الجازولين والغاز ومربط مخصص لاستيراد الغلال يديره البنك الزراعي.

وذكر مبارك أن الخسائر المترتبة على الإغلاقات جراء الاضطرابات الشعبية تقدر منذ أسبوعين بالتمام والكمال حوالي خمسة ملايين يورو هي حصائل وزارة المالية من رسوم الجمارك في نقطة الحاويات.

وحذر مبارك من انعدام السلع جراء توقف "ميناء الحاويات" لافتًا إلى أن قضية الشرق تحتاج إلى تحرك لحل الازمة.

ولفت مبارك إلى توقف حركة سحب الحاويات من المستوردين في الميناء الجنوبي بسبب احتجاجات الشرق التي شملت الميناء الجنوبي وميناء سواكن ومرابط أخرى.

وأضاف: "تكدست الحاويات وقد تتراكم رسوم الأرضيات على الحاويات وهذا الأمر ينعكس على زيادة أسعار السلع ويقع العبء على المستهلك".

وأشار مبارك إلى أن خمسة بواخر لا تزال تنتظر عمليات التفريغ وقد تغادر إلى ميناء جدة حال استمرار إغلاق الميناء الجنوبي.

اقرأ/ي أيضًا:

مركزي الحرية والتغيير ينفي صلته بالدعوات المتداولة لتوقيع ميثاق وطني

سرطان الثدي.. حقائق وأرقام وسبع نصائح تقلل من فرص الإصابة