إزالة التمكين: مجموعة من الذين اقتحموا مقر أمانة الحكومة بسنار من الفلول

إزالة التمكين: مجموعة من الذين اقتحموا مقر أمانة الحكومة بسنار من الفلول

يحتج مجموعة من المواطنين بمقر أمانة الحكومة بالولاية (فيسبوك)

كشفت لجنة إزالة التمكين ومحاربة الفساد واسترداد الأموال بولاية سنار، عن تفاصيل اقتحام مجموعة بعضهم فلول تابعة لنظام المخلوع عمر البشير مقر الأمانة العامة لحكومة ولاية سنار، معلنة عن عقد اللجنة الأمنية للولاية اجتماعًا عاجلًا مساء أمس الأحد، وضع التدابير المطلوبة بخصوص الأحداث.

مقرر إزالة التمكين: المقتحمون لمقر حكومة سنار طالبوا بإقالة حاكم الولاية ووزير الزراعة

وقال مقرر لجنة إزالة التمكين بالولاية علي طارق العرش خلال حديثه لـ"الترا سودان"، إن أسباب الإقتحام تعود إلى أن مجموعة من المزارعين اشتكوا من أن الرعاة اقتحموا مزارعهم، مشيرًا إلى أن المجموعة استغلت قرارًا سابقًا صدر من حاكم سنار الماحي سليمان بتحديد مسارات الرعي، وهو قرار مستحدث كان قد صدر في نهايات العقد الأول من القرن الجاري.

اقرأ/ي أيضًا: عام على اتفاقية جوبا.. هل ما تزال حمائم السلام تحلق في سماء السودان

وأكد العرش، أن مطالب المجموعة متعلقة بإقالة حاكم الولاية الماحي سليمان ووزير الزراعة، ولفت إلى أنها مطالب سياسية لا يمكن أن تدفع بها مجموعة غير سياسية.

وجزم مقرر لجنة إزالة التمكين بولاية سنار، أن المجموعة التي اقتحمت مقر حكومة الولاية بالأحد، تسعى لتأجيج الأوضاع الأمنية بسنار، معلنًا عن عقد اللجنة الأمنية بالولاية اجتماع عاجل مساء الأحد لوضع التدابير المطلوبة بشأن الأحداث.

وأفاد عرش، أن ما ينقل في مواقع التواصل الاجتماعي عن أحداث الاقتحام أكثرها غير صحيح، لكن المعلومات المتداولة بأن فئة من المجموعة التي اقتحمت وقامت بتدبير الحدث ترجع في انتمائها لحزب المؤتمر الوطني المحلول، أمر حقيقي، كما أنهم يستخدمون تنظيم مسلح موقع على اتفاق جوبا كمظلة لتدبير الأمر.

اقرأ/ي أيضًا

نيابة شهداء الثورة توقف 10 متهمين في قضية الشهيد الفاتح النمير

خبير دستوري: الأزمات الحالية نتيجة لعدم استخدام مجلس الوزراء لصلاحياته