وزير الثروة الحيوانية: تصدير 850 ألف رأس ماشية ونفوق ثلاثة آلاف لانعدام المياه

وزير الثروة الحيوانية: تصدير 850 ألف رأس ماشية ونفوق ثلاثة آلاف لانعدام المياه

خراف سودانية (السودان اليوم)

ألترا سودان - فريق التحرير

كشف وزير الثروة الحيوانية المكلف عادل فرح إدريس، عن تصدير عدد (850) ألف رأس من الماشية للمملكة العربية السعودية في الفترة من نيسان/أبريل الماضي وحتى الآن عبر (71) باخرة. 

وزير الثروة الحيوانية: أهم أسباب إرجاع ست بواخر من الماشية المصدرة للسعودية هو ضعف المناعة والممارسات السالبة للمصدرين

وحول ملابسات رجوع بواخر الماشية السودانية من السعودية خلال الفترة الماضية، قال الوزير لوكالة السودان للأنباء، اليوم الخميس: "أهم أسباب رجوع الماشية في ستة بواخر إضافة إلى ضعف المناعة، هو بعض الممارسات السالبة للمصدرين".

اقرأ/ي أيضًا: فتح معبري أشكيت وأرقين بين السودان ومصر

وذكر إدريس أن الموجود من الماشية في محجر بورتسودان الآن يبلغ (58) ألف رأس وليس (150) ألف رأس، كما تناقلته بعض وسائل الإعلام، مؤكدًا أن المحاجر التي حدثت فيها إشكالات هي القضارف وكسلا، لأنها غير مسورة بجانب أن البواخر نفسها غير مطابقة للمواصفات، مشيرًا إلى نفوق عددٍ كبير من الماشية بلغت ثلاثة آلاف رأس في الأعداد التي رجعت نسبة لانعدام مياه الشرب.

وطالب الوزير بتهيئة البنيات التحتية لوزارته لأهميتها في دعم الصادر، لافتًا إلى أن التحديات التي واجهت صادر الماشية السودانية قبل حلول عيد الأضحى المبارك تمثلت في محاولات بعض المصدرين اللحاق بموسم الهدي ما أدى لحدوث بعض الإشكالات في بعض المحاجر كمحجر أمدرمان، حيث جرى استبدال الحيوانات المحصنة بأخرى غير محصنة.

ووصف إدريس، محجر الخوي بأنه من المحاجر الرائدة وذلك لاستيفائه لكافة الشروط الصحية والبيطرية، لافتًا إلى أن كل الأعداد التي تم تصديرها من هذا المحجر لم ترجع، وقد فاقت (88) ألف رأس لنفس الفترة من نيسان/أبريل الماضي.

وكشف الوزير أن الاتفاق مع السلطات السعودية يقضي بوصول باخرة واحدة في اليوم، كما أن أي زيادة في عدد البواخر يتم إرجاعها لأسباب منها قلة التهوية وعدم وجود المنافذ المخصصة للأكل والشرب بالبواخر.

اقرأ/ي أيضًا

محاولة نهب مسلح لمواد متفجرة من مقر شركة تعدين في ولاية نهر النيل

التحضير لانطلاق أعمال "مؤتمر طلبة الدكتوراه العرب" في الدوحة