نقابة المحامين تنتقد تأخر محاكمة رموز النظام وتدعو لتفكيك

نقابة المحامين تنتقد تأخر محاكمة رموز النظام وتدعو لتفكيك "الوطني" بالقضائية

البشير في طريقه إلى السجن بعد جلسة تحقيق (Getty)

انتقد الأمين العام للجنة التسييرية لنقابة المحامين، القانوني الطيب العباس، تأخر محاكمة رموز النظام البائد لأكثر من عام، داعيًا رئيسة السلطة القضائية نعمات عبدالله، إلى تشكيل محاكمٍ عاجلةٍ حتى وإن اضطرت إلى التعيين من القضاة المستقلين لتولي هذه المحاكم.

العباس: ينبغي الإسراع في تفكيك لجنة المؤتمر الوطني التي تضم القضاة، وهذا يجب أن يكون في سياق تطهير السلطة القضائية من القضاة الموالين للنظام المخلوع 

وأوضح الطيب العباس في حديث لـ"ألترا سودان"، أن استمرار حبس رموز النظام دون محاكمة لفترة عامٍ كامل، ينافي معايير حقوق الإنسان وغير مقبولٍ لدى نقابة المحامين التي تدعو للإسراع في تقديمهم إلى المحاكم وإرساء دولة القانون والعدالة، لا التشفي والانتقام.

اقرأ/ي أيضًا: أديب: استجوبنا عسكريين ونشتبه في البعض ولن نوجه اتهامًا للجيش كمؤسسة

ونصح الأمين العام للجنة التسييرية لنقابة المحامين، رئيسة السلطة القضائية نعمات عبدالله، بتشكيل محاكم والإسراع بمحاكمة رموز النظام البائد، مضيفًا أن "السلطة القضائية تحتاج إلى إصلاحات وتطهير، لكنها تضم قضاة مستقلين يمكنهم النظر في قضايا رموز النظام".

وتابع: "هناك قضيتين مهمتين يمكنهما أن يكونا منصتين أوليتين لمحاكمة رموز النظام البائد، هما قضية انقلاب 1989 وقضية إعدام الضباط في العام 1990 والتي تعرف بقضية ضباط (28) رمضان".

وأضاف العباس: "القضيتان؛ أي الإنقلاب وإعدام الضباط تأسس عليهما قضايا الفساد والقتل والنهب والحرب وكل جرائم النظام السابق، بالتالي السير فيهما يحقق العدالة بشكلٍ كبير، وعلى النيابة العامة تحويلهما إلى المحاكم".

وطالب العباس السلطة القضائية بتفكيك ما تسمى بـ"لجنة المؤتمر الوطني" داخل السلطة القضائية، لافتًا إلى أن هذه اللجنة معروفة منذ سنوات ولاتخفى على السلطة القضائية، ويجب الإسراع في تفكيكها وتطهير السلطة القضائية من المنتمين إلى المؤتمر الوطني المحلول.

وأشار العباس إلى أن إصلاح الأجهزة العدلية بطيئ للغاية، لأن بعض القانونيين دخلوا معترك لا يخص الإصلاحات القضائية، موضحًا أن المطلوب حاليا هو الإسراع في تجهيز مشروع قانون مجلس القضاء العالي وتطهير السلطة القضائية.

وأضاف "لا يوجد ما يمنع أن تستعجل السلطة القضائية تشكيل محاكم بأسرع وقتٍ ممكن إذا أرادت رئيسة القضاء إسكات الأصوات التي تنتقدها، وهناك قضاة محترمون حتى لو كان عددهم قليلٌ ولا يتجاوز الـ(20) % من القضاة، لكن يمكنهم تولي محاكمة رموز النظام المخلوع، والثورة أهدافها قضاة مستقلون لا معها ولا ضدها".

الطيب العباس: القانونيون الذين يثيرون انتقادات حول خطوات إصلاحات السلطة القضائية لديهم "مرارات شخصية"

ودعا العباس القانونيين لمحاولة دراسة الاختصاصات في مفوضية إصلاح الأجهزة العدلية والاختصاصات الواردة في مشروع قانون تشكيل مجلس القضاء العالي، مبينًا أنه لا يوجد ما يمنع إدارجها في مجلس القضاء العالي، ونفس اختصاصات مجلس القضاء العالي تدرج في مفوضية إصلاح الأجهزة العدلية. ورأى العباس أن القانونيين الذين يثيرون انتقادات حول خطوات إصلاحات السلطة القضائية لديهم "مرارات شخصية".

اقرأ/ي أيضًا

الحكومة الأمريكية تدعم السودان بـ(3.5) مليون دولار إضافية لمجابهة كورونا

التعليم العالي: لا صحة لاستئناف الدراسة بالجامعات وما نشر تضليل إعلامي