مشروع لتمليك المعلومات الصحيحة بخصوص جائحة كورونا للمجتمعات المحلية

مشروع لتمليك المعلومات الصحيحة بخصوص جائحة كورونا للمجتمعات المحلية

تعبيرية (European Journalists)

أطلقت منظمة "إنترنيوز" مشروعًا لتمليك المعلومات الصحيحة للمجتمعات المحلية، سيما بعد انتشار شائعات بالتزامن مع جائحة فيروس كورونا مطلع العام الحالي، وأكدت المنظمة الدولية المعنية بالصحافة أن: "فيروس كورونا سلط الضوء على وجود معلومات خاطئة تنتشر وسط المجتمعات المحلية".

منسق المشروع: المجتمعات المحلية تتأثر بالشائعات ومهمتنا تمليك المعلومات الصحيحة لهم

وأوضح المنسق الإعلامي لمنظمة "إنترنيوز" في السودان، حسن بركية، لـ"الترا سودان"، أن المشروع في الوقت الراهن يستهدف المجتمعات المحلية التي تتأثر بالشائعات، وتم إطلاق نشرة أولية لمكافحة شائعات تتعلق بفيروس كورونا.

اقرأ/ي أيضًا: سجال على المنصات الاجتماعية بسبب "كرسي متحرك" في مؤتمر بالخرطوم

وتابع بركية: "حاليًا أطلقنا نشرة تستهدف المجتمعات المحلية بخصوص فيروس كورونا، خاصةً الاعتقادات الشعبية التي تزعم أن"القرض" وهو نبات محلي يعالج كوفيد-19".

وأبان بركية أن المشروع  يستهدف تدريب الصحفيين حول كيفية تغطية جائحة كورونا وأهمية تقديم تغطيات صحفية للفيروس المستجد، معربًا عن أمله بنشر الحكومة للمعلومات والتعاون مع الصحفيين والنشطاء المهتمين بمكافحة الأوبئة.

وأضاف بركية: "أعمل منسقًا إعلاميًا لفترة مؤقتة في مشروع إنتر نيوز في السودان، وذلك لتمليك المجتمعات المحلية المعلومات الصحيحة ومحاربة الشائعات والتنسيق مع الصحفيين والصحفيات".

 وقال بركية إن المشروع سيجري نقاشات مهمة حول الأخبار الزائفة والمضللة وكيفية محاربتها.

ومع عودة أخبار فيروس كورونا على المنصات الاجتماعية في السودان نهاية الأسبوع الماضي على خلفية إصابة رئيس حزب الأمة الصادق المهدي واثنين من طاقم مكتب رئيس الوزراء ومحافظ بنك السودان، انتشرت شائعات عن اقتراب البلاد من الإغلاق الكلي لتفادي موجة جديدة من كوفيد-19.

لكن مجلس الوزراء نفى في تعميم صحفي صحة المعلومات المتداولة حول الإغلاق الكلي، وأشار إلى أن الإجراءات المتعلقة بالإغلاق خاضعة لتقييم اللجنة العليا للطوارئ الصحية.

اقرأ/ي أيضًا: جامعة الخرطوم تتعهد بتطبيق اشتراطات صارمة في مواجهة كورونا

وذكر حسن بركية أن المشروع يستهدف توصيل المعلومات الموثقة والمستندة إلى مصادر معرفة بالاسم والصفة إلي المجتمعات المحلية، مثل مجتمعات النازحين واللاجئين وضحايا الكوارث والأوبئة.

يهدف المشروع أيضًا لتشجيع الصحفيين السودانيين على تغطية تداعيات فيروس كورونا

ورأى بركية أن الغرض من توصيل المعلومة الصحيحة للمجتمعات المحلية حتى يتخذوا القرارات السلمية في القضايا التي تهمهم. وأردف: "يهدف المشروع أيضًا لتشجيع الصحفيين السودانيين على تغطية تداعيات فيروس كورونا بصفة خاصة والأوبئة والأمراض بصورة عامة، ومحاربة الأخبار الزائفة والمضللة والشائعات، وذلك عبر نشر المعلومات الصحيحة".

اقرأ/ي أيضًا

الأجهزة الأمنية المصرية تمنع السودانيين من التجمهر بمنزل الطفل القتيل بالقاهرة

المالية تدفع (71) مليون يورو لإصلاح قطاعات النقل