اعتقال مصري من طائرة سودانية هبطت اضطراريًا في مطار الأقصر

اعتقال مصري من طائرة سودانية هبطت اضطراريًا في مطار الأقصر

بدر للطيران التي اعتقل الراكب من على متن طائرتها هي شركة سودانية خاصة

الترا سودان | فريق التحرير

اعتقلت السلطات المصرية المهندس ﺣﺴﺎﻡ ﻣﻨﻮﻓﻲ ﻣﺤﻤﻮﺩ ﺳﻼﻡ بعد هبوط اضطراري في مطار الأقصر بجمهورية مصر العربية، للطائرة التابعة لشركة بدر للطيران المتجهة إلى تركيا.

إنذار حريق "خاطئ" يستلزم هبوط طائرة بدر للطيران في مطار الأقصر

جاء ذلك بعد بلاغ من ﻛﺎﺑﺘﻦ ﺍﻟﺮﺣﻠﺔ للرﻛﺎﺏ ﺑﻮﺟﻮﺩ ﻣﺸﻜﻠﺔ ﻓﻨﻴﺔ ﺗﺴﺘﻠﺰﻡ ﻫﺒﻮﻁ ﺍﻟﻄﺎﺋﺮﺓ ﺍﺿﻄﺮﺍﺭﻳًﺎ ﺑﻤﻄﺎﺭ ﺍﻷﻗﺼﺮ ﻧﺘﻴﺠﺔ ﺻﺪﻭﺭ ﺇﻧﺬﺍﺭ "ﺧﺎﻃﺊ" ﻣﻦ ﻧﻈﺎﻡ ﺍﻟﻜﺸﻒ ﻋﻦ ﺍﻟﺪﺧﺎﻥ ﻓﻲ ﻛﺒﻴﻨﺔ ﺍﻟﺒﻀﺎﺋﻊ، ﺣﺴﺐ البيان الذي أصدرته ﺑﺪﺭ ﻟﻠﻄﻴﺮﺍﻥ .

اقرأ/ي أيضًا: يونيتامس تحدد 7 نقاط في مبادرتها لعلاج الأزمة السياسية في السودان

نتيجة لذلك اﻃﻠﻊ ﻣﻮﻇﻔﻮ ﺃﻣﻦ ﺍﻟﻤﻄﺎﺭ ﻋﻠﻰ ﻭﺛﺎﺋﻖ ﺳﻔﺮ ﺍﻟﺮﻛﺎﺏ ﺍﻟﻤﺼﺮﻳﻴﻦ، ليقوموﺍ ﺇﺛﺮ ﺫﻟﻚ باعتقال المهندس المصري واقتياده إلى ﻣﻜﺘﺐ ﺍﻷﻣﻦ ﺍﻟﻮﻃﻨﻲ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻄﺎﺭ  ﻭﻗﺪ ﺍﻧﻘﻄﻊ ﺍﻟﺘﻮﺍﺻﻞ ﻣﻊ ﺍﻟﻤﻬﻨﺪﺱ ﺣﺴﺎﻡ ﺳﻼﻡ ﻣﻨﺬ ﺗﻮﻗﻴﻔﻪ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻄﺎﺭ ﻭﺍﻟﺘﺤﻘﻴﻖ ﻣﻌﻪ ﻣﻦ ﻗِﺒﻞ ﺟﻬﺎﺯ ﺍﻷﻣﻦ ﺍﻟﻮﻃﻨﻲ .

 

 

و تعليقًا على تغيير الطائرة، جاء في بيان بدر للطيران: "نسبة للمدة الزمنية التي استغرقت في التفتيش والتدقيق على سبب صدور هذا الإنذار الكاذب فقد تسبب ذلك في تقييد زمن عمل طاقم الرحلة إلى مدينة اسطنبول، وبالتالي قررت الشركة إرسال طائرة بديلة إلى مدينة الأقصر لنقل الركاب ومواصلة بقيه الرحلات وعودة الطائرة إلى الخرطوم".

الحادثة الأولى من نوعها أثارت العديد من التساؤلات والاتهامات، فيما يرى متابعون أن في اعتقال الراكب من الطائرة انتهاك للقانون الدولي، كما يحمل آخرون شركة بدر للطيران مسؤولية سلامة الراكب الذي غادر السودان على خطوطها في طريقه إلى تركيا.

اقرأ/ي أيضًا

حزب الأمة القومي يقبل دعوة بيرتس للحوار

وزارة الصحة: لم نسجل وفيات بكورونا ليوم الثلاثاء