إلقاء القبض على حاكم سنار الأسبق

إلقاء القبض على حاكم سنار الأسبق "أحمد عباس" بعد كشف مخبأه

أحمد عباس (ويكيبيديا)

ألقت لجنة إزالة التمكين ومحاربة الفساد واسترداد الأموال بولاية سنار القبض على حاكم ولاية سنار الأسبق أحمد عباس اليوم الأربعاء، في عدد من البلاغات المدونة في مواجهته والمتعلقة بالفساد تمهيدًا لمحاكمته.

مصادر باللجنة: اللجنة تتبعت حركة عباس الذي كان مختبئًا ويحرص على عدم الكشف عن مكانه

وقالت مصادر باللجنة تحدثت لـ"الترا سودان"، إن اللجنة تتبعت حركة عباس الذي كان مختبئًا ويحرص على عدم الكشف عن مكانه، إلا أنها في الأخير تمكنت إلقاء القبض عليه بمدينة سنار التقاطع بأحد منازل المدينة اليوم الأربعاء، مشيرةً إلى أن هناك عددًا من البلاغات المدونة في مواجهته منها بلاغات متعلقة بفساد أثناء حكمه بالولاية وإساءة استخدم المنصب العام، لافتةً إلى أنه عقب القبض عليه تم ترحيله لمدينة سنجة عاصمة الولاية.

اقرأ/ي أيضًا: إثيوبيا توافق على مقترح السودان في مفاوضات سد النهضة ومصر ترفض

وجلس أحمد عباس على الكرسي كحاكم لولاية سنار لأكثر من عشرة أعوام منذ العام 2003 وإلى العام 2014 بعد إقالته من المنصب، واستمت إدارته بالفشل في إحداث تنمية بالولاية التي تمتلك العديد من المشاريع الزراعية الكبرى بالبلاد ومصنع للسكر بسنار، وغيرها.

وكان منزل حاكم سنار الأسبق أحمد عباس قد تعرض للحرق فيما يعتقد أنه بفعل فاعل، في أيلول/سبتمبر الماضي.

ويذكر أن لجنة التمكين ومحاربة الفساد بولاية سنار بدأت عملها عقب أداء أعضائها القسم في منتصف آب/أغسطس الماضي مباشرة برئاسة حاكم الولاية الماحي محمد سليمان، وعلي طارق العرش مقررًا لها وبقية عضويتها.

اقرأ/ي أيضًا

التقرير الوبائي: ارتفاع في عدد حالات كورونا

استمرار محاكمة مدبري انقلاب الإنقاذ.. والمحكمة ترفض إعادة ترتيب البشير